الكأس العربية: سوسطارة في مهمة صعبة بملعب أم درمان

يبحث فريق اتحاد العاصمة، أحد الممثلين الثلاثة للجزائر في الكأس العربية للأندية البطلة لكرة القدم، لتحقيق نتيجة ايجابية، يعبد بها الطريق نحو الدور ربع النهائي من المنافسة العربية، خلال المواجهة التي تجمعه اليوم، بالخرطوم ابتداء من الساعة الخامسة مساءا بتوقيت الجزائر، بالمريخ السوداني لحساب ذهاب ثمن النهائي.

وسيدخل أشبال المدرب تيري فروجي المتواجدين منذ السبت الماضي بالعاصمة الخرطوم، هذه المقابلة بعزيمة كبيرة ونية صريحة في العودة بنتيجة إيجابية، تمكن الفريق من لعب مقابلة العودة المقررة يوم 10 ديسمبر بملعب 5 جويلية، بأريحية وبحظوظ أوفر في مسعى التأهل، إلى الدور المقبل من المنافسة.

هذا، وسافر الفريق العاصمي إلى الخرطوم بتعداد مكتمل، باستثناء غياب صانع الألعاب عبد الرحمان مزيان، وشيتة وايبارا ومزغراني وبن شاعة وميكسس.

فرنسا ترفع حقوق تسجيل الطلبة الأجانب بأكثر من 1600 بالمائة !

وعن حظوظ ممثل الجزائر في هذه السفرية، أكد المدافع مفتاح، أن الفريق يعي جيدا صعوبة المهمة التي تنتظره بالخرطوم، بالنظر إلى المستوى الجيد الذي يتميز به الفريق المنافس، ولكن الأمر الأكيد، يبقى يتمثل في أن مولودية الجزائر تنقلت بنية واحدة هي تحقيق نتيجة ايجابية تكون بمثابة خطوة هامة، نحو التأهل إلى الدور المقبل.

فروجي سيغلق كل المنافذ ويعتمد على المرتدات

قام فروجي خلال الحصص التدريبية الاخيرة بالعمل على الجانب الدفاعي من خلال التأكيد على لاعبيه بضرورة التضامن من اجل تعزيز المنظومة الدفاعية فكل اللاعبين مطالبون بالدفاع عند فقدان الكرة لكن واقع الميدان سيكون مغايرا .

ويدرك فروجي بحكم معرفته الجيدة للمنافس ان فتح اللعب امام المريخ ستكون عواقبه وخيمة على الفريق بالنظر الى تواجد لاعبين ممتازين لدى المنافس و هو ما سيحتم عليه اللعب بطريقة دفاعية .
وينتظر ان يقوم التقني الفرنسي بتعزيز تواجد اللاعبين في الوسط من خلال اللعب بـ 5 لاعبين على الأقل و الاعتماد على مهاجم واحد خاصة ان وسط الميدان هو نقطة قوة المنافس .

Input your search keywords and press Enter.