قيطوني: السعودية لم تخرج من اتفاق الجزائر للنفط وزيارة بن سلمان ودية لرئيس الجمهورية

نفى وزير الطاقة مصطفي قيطوني خروج المملكة العربية السعودية من اتفاق الجزائر القاضي بتسقيف انتاج النفط، مؤكدا أن اللجان الوزارية تعمل الآن من أجل التحضير للاجتماع الوزاري المقرر من 4 الى 7 ديسمبر المقبل الذي سيحمل في طياته قرارات مهمة.

وأوضح قيطوني، اليوم الثلاثاء في ندوة صحفية عقدها عقب جلسة استماع له بالمجلس الشعبي الوطني حول قطاعه، أن زيادة السعودية في إنتاجها من النفط جاء لتغطية نقص الانتاج ليبيا وفنزويلا. وأضاف الوزير أن دور منظمة الأوبيب اقتصادي وليس سياسي وكل قراراتها تصب في هذا السياق، مؤكدا أنه خلال اجتماع الاوبك يتم مناقشة سوق النفط والقضايا الاقتصادية ولا يتطرقون للقضايا السياسية.

بوتفليقة يشدد على ضرورة الحفاظ على السيادة الوطنية

ومن جهة أخرى نفي الوزير تعرض المنظمة لأي ضغوطات وأن لها كامل السيادة في قرارتها.

وفيما يتعلق بقانون المحروقات الجديد، أكد الوزير أنه سيشمل كل الطاقات منها أوفشور، الغاز الصخري والطاقات المتجددة.

وفي سياق متصل قال وزير الطاقة مصطفي قيطوني أن زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للجزائر هي ودية وأخوية لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، نافيا ان تكون لها علاقة بأسعار النفط في السوق الدولية.

Input your search keywords and press Enter.