10 آلاف مليار لإعادة تهيئة خليج الجزائر

أدى، يوم الثلاثاء وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، زيارة إلى بلدية باب الواد بالجزائر العاصمة، حيث وقف على عدة مشاريع منها مشروع تهيئة الواجهة البحرية للبلدية الذي يدخل في إطار إعادة تهيئة خليج الولاية.

واستمع الوزير بالمناسبة لعرض حول مشروع تهيئة الخليج و معاينة أشغال حمايته، حيث يضم المشروع هياكل عدة على طول الساحل يمتد لـ 76 كم، بإستثمار يتعدى الـ 100 مليار دينار (10 آلفا مليار سنتيم)، لإتاحة فضاءات للتجول والإستجمام للمواطنين.

وأكد بدوي أن الدولة ستتكفل بإنجاز المنشآت القاعدية، مع الإعتماد على الشراكة و إتاحة الفرصة لمستثمرين عامين أو خواص لإنجاز حضائر للتسلية، لتكون فضاءات تنفس للسكان، وهو ما يتطلب إثراء الدراسة وإستغلال المساحات المسترجعة بعد هدم البناءات الفوضوية، يضيف الوزير.

Input your search keywords and press Enter.