يوسفي يدافع عن مركبي السيارات (فيديو)

دافع، اليوم الخميس، وزير الصناعة والمناجم، يوسف يوسفي، بالمجلس الشعبي الوطني خلال جلسة الرد على الاسئلة الشفوية عن أصحاب مصانع تركيب السيارات في الجزائر، مؤكدا امتثالهم لبنود دفتر الشروط المسير لنشاط تركيب السيارات في شطره المتعلق بإجبارية الاستثمار في قطاع المناولة لتصنيع سيارات جزائرية مائة بالمائة.

وقال يوسفي “لو لا مصانع التركيب لما تم الى غاية الآن انجاز ما يفوق عن عشرة مشاريع في قطاع المناولة، لا سيما في قطاع الحديد والصلب وغيره من الفروع التي تساهم في تصنيع السيارات”، موضحا أنه بفضل تلك المصانع سيتم انشاء المئات من مؤسسات المناولة.

ومن جهة أخرى رفض الوزير تقديم حصيلة عن ما تم تجسيده، بعد ثلاث سنوات من إصدار المرسوم المسير لنشاط تركيب السيارات، مقتصرا مداخلته على التذكير بما تضمنه المرسوم من التزامات تقع على عاتق المصنعيين مقابل المزايا المقدمة لهم، وإلزامية المرور من مرحلة التركيب الى التصنيع والرفع من معدل الإدماج من 15 بالمائة خلال الثلاث سنوات الاولى الى 40 بالمائة بعد خمس سنوات من النشاط، الى جانب الالتزام بالتصدير مستقبلا بأسعار تنافسية.

Input your search keywords and press Enter.