بن غبريت تتمسك بموقفها بخصوص منع الصلاة في المدارس

عادت، يوم الخميس، وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت لتوضح بخصوص تصريحها الأخير عن منع الصلاة داخل المدارس.

ونفت بن غبريت اليوم الخميس بالمجلس الشعبي الوطني أن يكون منعها للصلاة في المدارس جاء من أجل طمس الهوية الوطنية الجزائرية الاسلامية، إن الاستعمار الفرنسي وطيلة 132 سنة  لم يتمكن من طمس الهوية الوطنية الجزائرية الاسلامية وهذا بفضل المساجد التي عملت على المحافظة على هذه الهوية.

واوضحت الوزيرة أن قرار المنع جاء من اجل المحافظة على رزنامة العمل المحددة في المدارس.

من جهة اخرى ردت على وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، وأكدت أن كل القطاعات الحكومية منسجمة فيما بينها.

Input your search keywords and press Enter.