المعارضة تتخلى عن خيار المترشح التوافقي وتدعو الجيش لحماية الإرادة الشعبية

انتهى قبل قليل اجتماع المعارضة الثاني الذي انعقد يوم السبت بمقر جبهة العدالة والتنمية، والذي شهد سقوط خيار المترشح التوافقي، فيما دعا المجتمعون في بيانهم الختامي الذي قرأه عبد الله جاب الله مؤسسات الدولة العصبية ومن المؤسسة العسكرية إلى حماية الإرادة الشعبية.

وأكد، البيان ، عن “انتزاع الشعب لحقوقه الدستورية وخاصة الحق في التعبير والتظاهر ورفض سياسات الأمر الواقع وخيارات السلطة بالقوة”، مجددا “التحية للأسلوب الحضاري والسلمي للمشاركين في مسيرات الجمعة ولرجال الأمن في تعاملهم مع المتظاهرين”.

كما بارك المجتمعون “اتساع المسعى الشعبيفي دعوته للتغيير السلمي الذي تقوده الإرادة الشعبية”، داعين “مؤسسات الدولة العصبية إلى حماية المواطنين في ادفاع عن حقوقهم الأصلية والاستجواب المسرولية لمطالب الشعب”، مع رفضهم أي “إلتفاف على مطالب الشعبفي التغيير العميق لنظام الحكم في الجزائر”.

Input your search keywords and press Enter.