في انتظار ترسيم االقرار.. مقري ينسحب من الرئاسيات

قرر مجلس الشورى لحركة مجتمع السلم قبل قليل عدم دخول معترك الانتخابات الرئاسية المقررة في 18 أفريل المقبل.

وقد صوت 145 من أعضاء من مجلس الشورى لحركة مجتمع السلم لصالح قرار عدم المشاركة منحازا لقرار الشعب الرافض للعهدة خامسة للرئيس بوتفليقة.

وأوضح مصدر مطلع من داخل الحركة أن المناقشة دامت لساعات طويلة بين أنصار المشاركة وفي مقدمتهم رئيس الحركة عبد الرزاق مقري وأنصار المقاطعة خاصة بعد ظهور عدة مؤشرات لترشح الرئيس.

وأكد ذات المصدر أن اجتماع المكتب الوطني الموسع سيعقد غدا على الساعة 11 صباحا من أجل الفصل النهائي في قضية المشاركة من عدمها، مؤكدا أن السبب الوحيد لعدم المشاركة سيكون التأكد من ترشح الرئيس بوتفليقة

وتجدر الإشارة أن هذا القرار جاء بعد ترجيح فرضية ان الرئيس سوف يترشح لعهدة خامسة حيث صرح أمس في جريدة المجاهد الحكومية بممتلكاته كما تنص المادة16_ 139 من القانون العضوي للانتخابات وكذا تغيير مدير حملته وتعوض الوزير الأول الاسبق عبد المالك سلال بوزير النقل والأشغال العمومية  عبد الغني زعلان.

Input your search keywords and press Enter.