فرعون تؤكد إلتزام الدولة بإيصال الأنترنت إلى القرى المعزولة

أكدت وزيرة البريد والمواصلات السلكية و اللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة إيمان هدى فرعون يوم الثلاثاء بولاية خنشلة على “عزم الدولة الجزائرية على إيصال خدمتي الإنترنت والهاتف إلى الأرياف والقرى المعزولة عبر كافة ولايات الوطن في أقرب الآجال”.

و أقرت الوزيرة خلال استماعها لعرض عن واقع قطاعي البريد والاتصالات بمقر الولاية بـ “وجود تأخر في ربط عديد المناطق المعزولة بخدمتي الإنترنت والهاتف لاسيما بالولايات التي بها مناطق جبلية على غرار ولاية خنشلة”، مؤكدة في ذات السياق “عزم دائرتها الوزارية على مواصلة العمل من أجل تزويد سكان المناطق الريفية بهذه الخدمات في القريب العاجل”.

و أعطت الوزيرة تعليمات صارمة للمسؤولين عن قطاع بريد الجزائر بخنشلة بضرورة “فتح كافة المراكز البريدية المغلقة في انتظار تزويدها بالعدد الكافي من العمال لتسييرها ووضعها حيز خدمة المواطن المحلي” مؤكدة بأن “سياسة قطاعها الوزاري تهدف إلى وضع مكتب بريدي تحت خدمة سكان كل تجمع سكاني يقطنه 1000 ساكن”.

كما كشفت السيدة فرعون عن “توظيف 180 عاملا بولاية خنشلة في قطاعها برسم السنة المالية 2019 وأكدت أن الأمر يتعلق بتوظيف 107 عمال باتصالات الجزائر و 73 ببريد الجزائر” كما وعدت برفع الرقم خلال شهر يونيو المقبل في حال تسجيل نقص في الموارد البشرية المسيرة لمختلف هياكل اتصالات وبريد الجزائر.

Input your search keywords and press Enter.