مقري يندد بالإعتداء الذي تعرض له سلطاني في باريس

دافع رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، في منشور على صفحته في موقع “فيسبوك”، عن الرئيس السابق للحركة أبو جرة سلطاني الذي تعرض لاعتداء من قبل محتجين بباريس، يوم الأحد.

واعتبر مقري أن “ما وقع لأبوجرة سلطاني من اعتداء لفظي وجسدي وملاحقة من قبل أفراد ينتمون للحركة الانفصالية الحاقدة في بلد أجنبي هو تصرف وضيع وعمل جبان لا يشرف ولا يمثل الجالية الجزائرية في فرنسا”، مطالبا بضرورة “احترام الاختلافات في التوجهات والآراء والمواقف التي لا يجب أن تكون سبب في قمع الناس ومنعهم من حقهم في السير في الطرقات والمشاركة في الأنشطة العامة، لا سيما في بلد أجنبي”، على حد تعبيره.

وأكد رئيس حمس أنه “لو حدث مثل هذا الموقف المتطرف الذي تجاوز الخلاف اللفظي إلى الضرب لكان موقفنا نفسه ولو كان ضد شخص يخالفنا خلافا جذريا في الرأي والموقف”.

Input your search keywords and press Enter.