قضية “الرايس قورصو”.. السناريست المصري يخرج عن صمته ويرد على أنس تيانا

نشر، يوم الإثنين، السناريست المصري، وائل عبد الحميد، رسالة وجهها إلى “الأهل في دولة الجزائر بلد المليون شهيد بشأن مسلسل الرايس قورصو”، كما جاء في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وقال وائل عبد الحميد: “طوال الفترة الماضية التزمت الصمت لأنني اعتدت الترفع عن الصغائر، لكن أن يُطلق البعض كذبة ثم يصدقها، ويتحول الجاني إلى ضحية، فهذا أمر مثير للدهشة”.

السناريست، أكد أنه “صور فيديو وهو ممسك بكتاب الله، وأقسم عليه بالصوت والصورة، طالبا ممن يدعي أي علاقة بتأليف مسلسل الرايس قورصو، أن يخرج في فيديو مماثل، ويُمسك بكتاب الله، ويُقسم عليه، وأشهد الله أنني سوف أتنازل عن حقوقي وقتها، لأنه من يُقسم على كتاب الله كذباً فقد خاصم رب العالمين، وبالتالي لا تجوز عليه سوى الشفقة والدعاء له بالهداية والرحمة”.

فيما يخص مسلسل “الرايس قورصو”، فقد كتب وائل عبد الحميد كل التفاصيل بخصوص العمل مرفقا إياها بعدد من “الإثباتات” التي تؤكد صدقه، حسب المنشور التالي:

Input your search keywords and press Enter.