رئيس الدولة والوزير الأول يستعرضان تدابير إطلاق حوار شامل حول الرئاسيات المقبلة

استقبل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، يوم الثلاثاء، الوزير الأول نور الدين بدوي الذي استعرض معه مجمل التدابير لإطلاق الحوار الشامل حول الانتخابات الرئاسية المقبلة، ضمن مقاربة سياسية جديدة سيعلن عنها رئيس الدولة “في الساعات القليلة اللاحقة”.

وأوضح بيان لرئاسة الجمهورية أن رئيس الدولة استقبل الوزير الأول بمقر رئاسة الجمهورية الذي استعرض معه الأوضاع السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية للبلاد، حيث تم ،على وجه أخص، “إجراء تقييم شامل للأوضاع السياسية تحسبا لإعادة إطلاق المسار الانتخابي”.

و لهذا الغرض، “تم استعراض مجمل التدابير التي ستوضع قريبا لأجل إطلاق الحوار الشامل الذي سيتناول كل الانشغالات المتعلقة بالانتخابات الرئاسية المقبلة في إطار مقاربة سياسية جديدة سيعلن عنها السيد رئيس الدولة في الساعات القليلة اللاحقة والتي من شأنها أن تمكن من تنظيم الاقتراع الرئاسي القادم في جو من التوافق و السكينة”، يوضح البيان.

و في هذا الصدد، قدم رئيس الدولة تعليمات للوزير الأول لـ”حشد كل أعضاء الحكومة لاستجماع الشروط الكفيلة بنجاح هذا المسار ذو الأبعاد الاستراتيجية لوطننا”، يضيف المصدر ذاته.

Input your search keywords and press Enter.