احتفال المواطنين بالراية الوطنية رد قوي على العصابة وأذنابها

قال نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الفريق أحمد ڤايد صالح، أنّ الجزائريين عبروا بإحساس صادق، داخل الوطن وخارجه ، عن اعتزازهم المنقطع النظير لانتمائهم لوطن اسمه الجزائر، رافعين ومتوشحين بالعلم الوطني، وهو رد قوي وصريح للعصابة وأذنابها ولكل من تسول له نفسه التشكيك في وحدة هذا الشعب وغيرته الكبيرة على وطنه.

وفي رسالة تهنئة للقوات الجوية التي ساهمت في نقل المناصرين إلى القاهرة لمؤازرة محاربي الصحراء، بمناسبة تتويجهم بكأس أمم إفريقيا، قال ڤايد صالح: “لقد ساهمتم بصنيعكم هذا في بث الفرحة والبهجة في قلوب الجزائريين الذين عبروا بإحساس صادق، داخل وخارج الوطن، عن اعتزازهم المنقطع النظير لانتمائهم لوطن اسمه الجزائر، رافعين ومتوشحين بالعلم الوطني في كل ربوع الوطن وحتى خارجه، وهي مناسبة أخرى أثبت فيها الشعب معدنه الأصيل والنقي وتقديسه لرموزه الخالدة ووفائه لرسالة الملايين من الشهداء الأبرار، وهو رد قوي وصريح للعصابة وأذنابها ولكل من تسول له نفسه التشكيك في وحدة هذا الشعب وغيرته الكبيرة على وطنه”.

Input your search keywords and press Enter.