إجراءات قانونية ضد كل من يعرقل سير العملية الانتخابية

أكد رئيس اللجنة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات محمد شرفي انه تم تسخير 4000 مؤطر للإشراف على التحضيرات للاستحقاقات المقبلة وان اللجنة لن تتوانى في اتخاذ الإجراءات القانونية ضد كل من يعرقل سير العملية الانتخابية.

وحسب ما نقله موقع الإذاعة الوطنية، يوم الخميس، أوضح محمد شرفي “ان الغاية من هذا هو محاربة الأساليب السلبية وإبعاد المتورطين في هذه الأعمال وان الدولة سخرت كامل الإمكانات لهذه العملية وأضاف ان السلطة سخرت 5000 مؤطر لتامين العملية الانتخابية”.

وبالإضافة الى ذلك توجد وسائل تقنية وتكنولوجية حديثة وضعت تحت تصرف السلطة لإنجاح العملية الانتخابية المقبلة.

Input your search keywords and press Enter.