منتدى التغيير يدعو لانتخابات حرة ونزيهة ويعلن دعمه لاستمرار الحراك

أكد المنسق الوطني للمنتدى المدني للتغيير عبد الرحمان عرعار، يوم الجمعة بالجزائر العاصمة، مساندة المجتمع المدني لمسار تنظيم انتخابات حرة ونزيهة من اجل “اعادة الشرعية واحداث التغيير الجذري وتكريس الديمقراطية”.

وشدد المنسق الوطني للمنتدى في أشغال المؤتمر الوطني الملتقى حول موضوع “الحراك مسار للتغير والحوكمة السياسية لجزائر جديدة ” على ضرورة تنظيم انتخابات رئاسية “حرة ونزيهة وشفافة “من خلال اتخاذ تدابير لتنقية الاجواء و زرع الثقة أكثر بين كل ابناء الوطن الواحد والاستجابة الى كل مطالب الحراك الداعية الى تحقيق التغيير الشامل ورحيل بقايا النظام السابق”.

كما طالب عرعار باطلاق سراح مساجين الحراك الشعبي، مؤكدا مساندة المنتدى “لاستمرار الحراك حتى تتحقق كل المطالب الشعبية المشروعة من بينها استقلالية القضاء واحترام الحريات الفردية والجماعية ومكافحة الفساد وتحسين الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية والتكفل بالفئات الهشة وانشغالات الشباب.

وفي هذا الاطار الح المسؤول ذاته على اهمية “دعم ومواصلة مسار “الحوار البناء والمسؤول” لاخراج البلاد من الازمة الراهنة التي تمر بها في مختلف المجالات، مبرزا ضرورة اشراك المجتمع المدني في هذا المسار للخروج ب “نظرة توافقية” تخدم “مصلحة الوطن والذهاب به الى بر الامان”.

وذكر عرعار في هذا السياق ضرورة تنظيم الانتخابات الرئاسية لاختيار الرجل المناسب بكل “شفافية وديمقراطية لقيادة البلاد وبالتالي التوجه نحو فتح ورشات لمباشرة الاصلاحات العميقة والشاملة في مختلف الميادين ومراجعة الدستور وقوانين كل القطاعات المعنية وبناء دولة عصرية جديدة وفق مبادئ بيان اول نوفمبر 1954 “.

وسيتم خلال هذا اللقاء الذي ينظمه هذا المنتدى الذي تأسس في 9 مارس2019 بمشاركة 70 جمعية وطنية ومحلية انتخاب الرئيس والمصادقة على استراتيجية وبرنامج عمل المنتدى لافاق 2020- 2025 وكذا على البيان السياسي.

ومن بين الخطوط العريضة لهذه الاستراتيجية العمل على تعزيز دور المجتمع المدني في مسار التغيير والمشاركة في الحوار والمفاوضات السياسية وجعله شريكا فعالا في القرارات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وفي اقتراح الحلول المناسبة لحل الازمة وتثمين الخبرة الوطنية واعداد اليات من اجل اجراء حوار في كل المجالات بين السلطة والمعارضة والشركاء الاجتماعيين.

كما تنص اهداف الاستراتيجية على وجوب اشراك المجتمع المدني في تحقيق التنمية والحفاظ على الامن والاستقرار والمشاركة ايضا في اعداد اقتراحات الانتقال الى مرحلة جديدة من اجل احداث تغيير شامل في كل الميادين .

Input your search keywords and press Enter.