الأسواق الموازية لتحويل العملة حجر عثرة في وجه النمو الاقتصادي

أكد محمد سعيود المستشار الدولي في الاستثمار الصناعي السياحي على أهمية الاستثمار في المجال الاقتصادي الذي يعتمد بدرجة أولى على توفير المناطق الصناعية الجاهزة بعيدا عن ظاهرة البيروقراطية التي تتسبب في عزوف ورحيل العديد من المستثمرين.

وأوضح محمد سعيود الذي نزل هذا الثلاثاء ضيفا على برنامج “ضيف الصباح” للقناة الإذاعية الأولى انه يجب على السلطات تعيين وزير خاص للاستثمار وفصل هذا القطاع عن وزارة الصناعة التي تشمل عدة شعب اقتصادية.

ودعا الى معالجة الصعوبات الكثيرة التي تعترض أصحاب المشاريع في الجزائر من خلال الإجراءات البيروقراطية التي تسببت في عرقلة الاقتصاد الوطني وهروب الكثير من الشباب من أصحاب المشاريع وغيرهم الى الخارج.

ويتسنى ذلك – حسب المتحدث ذاته – من خلال فتح المجال وإعطاء الفرص للجميع ومعاقبة كل المسؤولين المتسببين في ذلك بعزلهم من مناصبهم لأنهم لا يحبون بلدهم على حد تعبيره.

وألح على عامل الوقت الذي يبقى مهملا في بلادنا بينما هو الركيزة الأساسية للنهوض بالاقتصاد،عكس ما يحدث في البلدان المتطورة إذ يعتبرون الوقت من ذهب.

واقترح ضيف الصباح ثلاثة أمور للنهوض بالاقتصاد الوطني وهي التكوين المهني، جاهزية المناطق الصناعية، وإزالة الأسواق الموازية لتحويل العملة وهي أسباب رئيسية تقف حجر عثرة في وجه النمو الاقتصادي للجزائر.

Input your search keywords and press Enter.