سلطة الضبط تحث وسائل الإعلام على المساهمة في إنجاح الرئاسيات

ذكرت سلطة الضبط السمعي البصري يوم الثلاثاء أن وسائل الإعلام السمعية البصرية والإلكترونية، ملزمة، في سبيل نجاح مهمة الخدمة العمومية، ذات الصلة بالحملة الانتخابية، بمراعاة الضوابط والقواعد الواردة في الدستور وفي مختلف النصوص القانونية ولاسيما تلك المتعلقة مباشرة بالنشاط السمعي البصري في تفاعلها مع متطلبات الاستحقاق الرئاسي المقرر بتاريخ 12 ديسمبر المقبل.

وحثت سلطة الضبط السمعي البصري في بيان لها جميع وسائل الإعلام السمعية البصرية والإلكترونية على “المساهمة الفعالة والمسؤولة” اعمالا لمتطلبات الخدمة العمومية، الموكلة قانونا إليها، في تنوير المواطنين عبر مختلف برامجها وحصصها، وفي تيسير وصول المترشحين، من خلال قنواتها، إلى الجمهور العريض وفق مبدأ المساواة الذي يعني منح نفس الحيز الزمني للمترشحين في الوسائل السمعية البصرية والإلكترونية.

وذكرت السلطة ببعض الضوابط والقواعد المأخوذة من مواد أو فقرات منها الدستور وقانون الاعلام ونظام الانتخابات

Input your search keywords and press Enter.