11 ألف مليار خسائر كبدتها حملة بوتفليقة للخزينة العمومية

قال وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد، اليوم الأحد، إن الحملة الانتخابية، للرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة، كبدت الخزينة العمومية 11 ألف مليار سنتيم.

وأشار وكيل الجمهورية، خلال مرافعته، في قضيو تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة الرئيس المستقيل، أن بوتفليقة، كان ينتمي لحزب الأفلان، وهذا الحزب كان يتكلم باسم بوتفليقة.

ويتابع في القضية، الوزير السابق، زعلان عبد الغني، بجنحة المشاركة في التمويل الخفي للحملة الانتخابية، بعد فتحه لحسابين للايداعات المالية لحملة بوتفليقة.

وعرفت حسابات زعلان عبد الغني زعلان عدة ايداعات مالية، منها 20 مليار اودعها عرباوي، و10 ملايير اودعتها شركة متيجي، وهذه الأموال لم يعرف مصدرها، وتجاوزت الحد الأدنى المسموح به قانونا، وهو 300 مرة الأجر القاعدي وتودع مرة واحدة في السنة.

Input your search keywords and press Enter.